إستراتيجية كتابة خطة العمل

 استراتيجية كتابة خطة المشروع

قبل البدأ في كتابة خطة المشروع أسأل نفسك الأسئلة الآتية :

1-  ماذا سيكون شكل الخطة بعد الإنتهاء من كتابتها؟ (المظهر)

2-  ما الطول الذي يجب أن تكون عليه ؟ (الطول)

3-  من الذي سيقرأ الخطة ؟ (القاريء)

4-  ماهي أفضل الطريقة للبدء ؟ (الإطار العام)

المظهر :

تأكد أن خطة مشروعك تبدو جيدة. ومن الأفضل أن تكتب على الكمبيوتر وتجلد حتى تبدو محترمة ابتعد عن الأشياء البراقة أو الصور فهذه خطة عمل وليست إعلان فيجب أن يكون المظهر بسيط

الطول :

لا تجعل خطة المشروع طويلة جدا أو قصيرة جدا. فإذا كانت صفحة أو اثنين أو حتى خمسة ستبدو فقيرة جدا واذا كانت مائة صفحة سجل القاريء والذي عادة سيكون مستثمر أو بنك لأنهم ليس لديهم وقت الفراغ الكافي لقراءة كل هذه الصفحات. إذن الأفضل أن تكون في حدود 30 أو 40 ورقة بالمستندات المرفقة.

القاريء :

 يجب أن تحدد تماما من الذي سيقرأ هذه الخطة وهناك نوعان من الخطط  أ- تلك التي يقصد بها أن تكون خريطة طريق للبدأ والتشغيل والنمو  ب- وتلك التي يقصد بها مستند بيع لزيادة رأس المال وجذب المستثمرين والحصول على قرض من البنك.

في النوعين السابقين نجد ان لكل قاريء توقعاته واحتياجاته. وبالرغم من أن المعلومات في النوعين من خطة المشروع تكون واحدة الا أن التركيز يختلف.

الخطة الموضوعة لتكون خريطة طريق وموجهه للمديرين والملاك لا تحتاج لسيرة ذاتية مطولة لأرقام الإدارة المهمة. ومع ذلك فإن الخطة المقصود بها مستند بيع لزيادة رأس المال أو الحصول على قرض وعادة ما تكون موجهة للبنوك والمستثمرين فإن ما يهم القاريء هنا هو خبرة وخلفية الإدارة. فهم يريدوا أن يقتنعوا ان مشروعك منضبط وموجه جيدا لضمان أموالهم. كما انهم يريدوا أن يعرفوا ماهو المبلغ الذي تطلبه وما هو حجم المخاطرة، وما هي احتمالات الربح والخسارة، والأهم هل انت جدير بالثقة وملتزم أم لا وأيضا الضمانات التي يمكن أن تقدمها.

الإطار العام:

 ابدأ بكتابة قائمة المحتويات. أن معرفة كيف تبدأ الخطة أمر صعب جدا خاصة إذا كانت هذه أول مرة تقوم بذلك. ومع ذلك ممكن أن تكون المهمة أسهل لو إنك :

1-  اكتب على قطعة ورق كل الأجزاء التي تريد مناقشتها تاركا مكان كافي بعد كل جزء لإمكانية اضافة شيء بين جزئين

2-  من كل جزء حاول ان تتفرع لأجزاء أخرى توضح كل جزء ما قبله بحيث تصبح كل جزء كيان منفصل وان يحتوي كل جزء على كل البيانات التي تريد ذكرها عنه

3-  اثناء كتابة كل جزء حدد في ورقة خارجية ما هي المستندات التي تؤيد ما تقوله وتثبته.

اذا كانت كتابة الخطة شيء صعب بالنسبة لك لا يمكنك عمله يمكنك اللجوء لشخص متخصص مع امداده بكافة المعلومات المتعلقة بمشروعك.

ماالذي يجب ان تضعه في خطة مشروعك

–       الأهداف قصيرة وبعيدة المدى

–       الإستراتيجية التي تساعد على تحقيق هذه الأهداف

–       التوقعات المالية المطلوبة

–       خطوط الميزانية التي تشمل تحليل التدفق المتوقع للنقدية وبيان الدخل

–       تحليل نقطة التساوي (لا ربح ولا خسارة)

–       نوع وكميات التحويل المطلوب

–       المعلومات المالية الأساسية التي تساعد على مقارنة الماضي والحالي والمستقبل

–       معلومات تفيد البنوك، والمستثمرين والموردين حتى يمكنهم إتخاذ قرار سريع وحقيقى عن  مشروعك

الكشوفات المالية المهمة فى خطة التمويل

عند عمل التوقعات المالية لا يكون صاحب المشروع لديه كل المعلومات الضرورية. وذلك فإن الإفتراض هو السبيل الوحيد. تأكد من إنك ذكرت كل الإفتراضات المحتملة في وضع تنبؤاتك. وهذه التنبؤات يجب أن تكون على أساس : معدل التضخم، زيادة تكاليف المعيشة، تكلفة زيادة البضائع، زيادة الإيجار، وتذبذب الفائدة المبدأية.

1-  كشف تدفق النقدية (الميزانية) :

وهو يسمى أيضا ميزانية تدفق النقدية وهو جزء مهم في خطة العمل، فهي الطريق الوحيد لتتأكد من الوفاء باإلتزاماتك المالية لمشروعك وتظهر للمقرضين انه سيكون لديك السيولة اللازمة لسداد أقساط القرض. ولذلك هذا الكشف يجب أن يوضح: متى تتوقع تدفق النقدية، وما هو المبلغ المتوقع، ومتى يجب دفع النقدية، وكم المبالغ المطلوبة بالضبط لتغطية المصاريف وبشكل عام يجب أن يظهر هذا الكشف صورة معقولة عن دخول وخروج النقدية على أساس شهري للسنة التالية للتشغيل مع تقديم الأرباح بعد خصم الضرائب.

ويجب ملاحظة أن عند تصميم كشف مالي لديك الإختيار في أن تقسم التكاليف والمصاريف الى تكاليف ثابتة (تكاليف إدارة) وتكاليف متغيرة (تكاليف مبيعات) بدلا من وضع التكاليف على شكل قائمة متتالية وهذا الإختيار يعتمد على ما تراه أنسب وأسهل وأفضل للمساعدة في كشف الموقف المالي حتى تستطيع اتخاذ قرار مالي سليم.

2- كشف توقعات الإيرادات خلال اثنى عشر شهر :

وهذا الكشف يظهر المبيعات والإيرادات، تكلفة البيع ، الهامش الإجمالي، المصاريف، صافي الربح، للسنة بأكملها في شكل نسبة مئوية من المبيعات.

هذاالكشف ينظر لكل المصاريف والعائدات وليس فقط النقدي منها.

3-  كشف توقعات إيرادات ثلاث سنوات :

ان هذا الكشف يظهر دخلك والمصروفات المتوقعة القابلة للخصم (مثل الإهلاك Depreciation) لثلاث سنوات التالية لتشغيل المشروع. وهي لا تظهر كل مصادر النقدية والمدفوعات النقدية (مسحوبات الملاك) مثل كشف تدفق النقدية ولإعداد كشف توقعات إيراد ثلاث سنوات، إستخدم الإرقام الواردة في كشف تدفق النقدية لحساب السنة الأولى. واجعل تصميمه على اساس كشف الإيرادات. أما أرقام السنة الثانية والثالثة أعتمد على الإتجاهات الإقتصادية والصناعية التي بحثتها من دراسة السوق.

تذكر ان الزيادة أو الهبوط المستقبلي للدخل والمصاريف تقريبا تكون مؤكدة، نتيجة التذبذب في التكاليف المتوقعة، كفاءة التشغيل، التغيرات في موقع السوق وأي اتجاهات صناعية

4- تحليل نقطة التساوي بين المنصرف والعائد :

وهذه النقطة تحدث للمشروع عندما تكون المصاريف مطابقة تماما للدخل الناتج عن المبيعات أي لا يوجد ربح ولا خسارة. هذه النقطة يمكن أن نعبر عنها بالعائد المادي للمنتج عندما يتساوى تكاليف انتاجه مع العائد من بيعه حسابيا أو بيانيا.

 

5- الميزانية العمومية الصورية :

وهذه الميزانية تعكس المصادر والإستخدامات لحصص الربح والأرصدة المقترضة قبل أن يبدأ المشروع التشغيل. هذه الميزانية تظهر كم المبلغ المراد استثماره وكم من هذا المبلغ سيستخدم كرأس مال عامل.

ولوضع هذه الميزانية يجب وضع القيمة الإجمالية لجميع الأصول حتى لو كان في خطتك أن تشتريها على مدار السنة.

إليكم فيديو يلخص اساسيات المحاسبة:

 

مستندات الإثبات :

وهنا يجب ان نوضح أن الجزء الذي يحتوي على المستندات لا يكون جزء من الخطة .وفيه يجب أن ترفق كل السجلات التي تدعم الكشوفات والقرارات المتخذة في الإجراءات الثلاثة السابقة للخطة. وهو ممكن أن يحتوي على المنشورات، الكتيبات الكتالوجات، مقالات مختصرة من العملات، أوراق فنية وملخص الدراسات السوق والأبحاث. وفي هذا القسم لا يجب أن تدخل في تفاصيل كثيرة بل أدخل فقط المستندات المثبتة التي تهم القاريء الذي تستهدفه. وتأكد أن المعلومات التي تحويها المستندات تؤكد ما ذكرته في الخطة ولا تناقضه.

العقود :

ادخل كل العقود والإتفاقات التي تمت ومازالت سارية (أيجار، رهن، صك اثبات الدين ، اتفاق شراء سيارة)، عقود خدمة، عقود قروض …إلخ.)

هناك نوعين من تقارير الإئتمان، التجارية والشخصية.

التقارير التجارية للإتمان يمكن الحصول عليها من الموردين وتجار الجملة.

التقارير الشخصية يمكن الحصول عليها من البنوك والشركات التي تعاملت معها على أساس الإئتمان.

مردودات ضريبة الدخل :

وهي تعتمد على خطة العمل ونوع الضرائب التي قد تردها الجهة المختصة

المستندات القانونية:

وتشمل الأوراق القانونية المتعلقة بهيكل المشروع القانوني سواء كانت شركة فردية أو متضامنة أو مساهمة. وأيضا تشمل بوالص التأمين، ملكية خاصة، سيارة، عربة نقل وأيضا حقوق التأليف ، العلاقة التجارية، التسجيل وحق الإختراع.

اتفاقات الإيجار:

وهي تشمل كل الإتفاقات سارية المفعول بين الشركة وشخص أو وكالة تأجير

خطابات مراجعة:

وهي تشمل خطابات تجارية أو شخصية توصى بإنك رجل أعمال موثوق به ويمكن الإعتماد عليه.

كشف مالي شخصي :

وهي فكرة جيدة أن تعد هذا الكشف ملخصا أصولك الشخصية والإلتزامات لك ولكل شريك ان وجدوا ولكل من حملة الأسهم الذين يزيد أسهمهم عن 20% من إجمالي أسهم المشروع. وهذا الكشف عادة تطلبه البنوك من كل مالكي المشروع وأهميتها توجد في انها 1- تثبت الكشوفات المالية للشركة 2- تحدد التزامات الشركة الخفية وحصص الملاك. ان الكشوفات المالية القوية للشركة تعكس كشوفات مالية شخصية قوية.

المستندات الأخرى التي قد تستعملها لتكملة الخطة تذكر بعض منها هنا:

·        ملخص حسابات الدفع وقد تشمل جدول السداد

·        ملخص حسابات القبض

·        كشوفات التثمين(الملكية، المعدات)

·        المعلومات المساندة عن المنافسين

·        النقدية في كشف البنك

·        محفظة الإستثمار

·        دراسات السوق والسكان

·        قائمة بالإلتزامات الرئيسية

·        قائمة المخزون

·        قائمة الأصول الثابتة

·        قوائم الأسعار

الخطة المالية لمشروعك التجاري

(الخطه الماليه للمشروع (الإحتياجات المالية

ان خطة الإحتياجات المالية تستخدم لتلخص كل الإحتياجات والمتطلبات المالية سواء كنت في حاجة الى قرض، استثمار رأس المال أم لا. وبالتحديد الخطة تخبر المقرضين أو المستثمرين كم مبلغ النقود التي تحاول أن تجمعها وما هو الضمان الذي تقدمه في المقابل، مواعيد سداد القرض وما هي النسية المئوية التي سيتملكوها في الشركة مقابل استثماراتهم.

:رأس المال المطلوب                    

( حدد كل متطلبات رأس المال (للبداية والتشغيل). حدد تكاليف التصنيع. حدد تكاليف التسهيلات، المعدات، والمواد الخام ( تقديريا ومن خلال عروض اسعار

:مصادر رأس المال

 هذا الجزء يوصف كمية رأس المال المتاحة لديك لتمويل مشروعك ومصادر هذه الأموال. وبالتحديد مالك المستثمر وأموال الآخرين. ان المستثمرين و البنوك يحبوا أن يروا ما تخاطر به أنت والآخرين في بداية المشروع. ان فرصتك لجمع المال أفضل اذا استطعتت ان تظهر مستوى التزامك الشخصي لتمويل مشروعك.

:القروض المطلوبة

 اذكر مبالغ القروض المطلوبة (لو وجدت)، عند الحاجة اليها والشروط التي تفضلها. ثم دعم المبلغ المطلوب بالمعلومات التي توضح الأسباب مثل طلبات الشراء، التقديرات من الموردين … إلخ. ونتائج التسويق. اذا كان ضروريا اذكر معلومات تفصيلية أخرى في قسم المستندات. وأكثر من ذلك يجب ان تعطي كل المعلومات الضرورية عن الضمانات التي ستقدمها في مقابل القروض، التحويل الحالي والسابق وجدول السداد . كن واضحا عند كتابة عرض احتياجاتك المالية. فإذا ما طلبت قرضا فكلما دعمت طلبك بالمعلومات والمستندات كلما كان من السهل الحصول على ممول. كما ان البنوك تفضل الإشخاص الذين يخططوا جيدا لإحتياجاتهم المالية.

:الضمان المقدم

 اذكر كل ما ستقدمه كضمان (أصول – الممتلكات الأخرى) للقرض. وأذكر تقديرك للقيمة السوقية الحالية لكل سلعة، وقدره الملاك على السداد.

:معدلات الإئتمان

 عند طلب قرض يجب ان تقدم عرض عن ما تكون قد اقترضته في الماضي وكيفية التزامك بجدول السداد. ويمكن الحصول على شهادة الإئتمان من الشخص أو الجهة التي اقترضت منها ان وجدت.

:التمويل السابق والحالي

 اذكر في قائمة القروض السابقة ان وجدت والحالية وشروطها والجهة الممولة وشروط الإئتمان وقدرتك على سداد طبقا للجدول الزمني المحدد والفوائد المدفوعة. وإذا كانت هناك خطابات اعتماد اذكرها أيضا. جدول سداد الدين : اكتب كشف يوضح كيفية سداد القرض، ومصادر السداد والزمن المطلوب ونسخ من جدول تدفق النقدية، الميزانية وأي معلومات أخرى تفيد في هذا الصدد. 

نوع رأس المال المطلوب : هناك ثلاثة أنواع من رأس المال. رأس المال العامل، رأس مال النمو، ورأس مال الأسهم. تأكد من تصنيف احتياجات القرض.

 :ملخص الإحتياجات المالية

 هو الإطار المختصر عادة في صورة بيان توضيحي يظهر لماذا تطلب القرض وما هو المبلغ الذي تريده. هذا الملخص يجب ان يستخدم عند التقدم لطلب قرض كما يجب أن يوضع في مقدمة خطة التمويل.

  : ب – استخدامات بيان الأرصدة

في هذا القسم اوصف أي مشتريات رئيسية أو مصروفات تخطط لإنفاقها. بمعنى أن كيف ستوزع الأرصدة بين الأصول الثابتة ورأس المال العامل. وعلى وجه الخصوص أوصف كيف تخطط لأستخدام أي رصيد مقترض وكيف ستغطيه الأصول. وفي كل الحالات اعطي الأسباب المقنعة لأي مشتريات أو مصروفات. ووضح كيف أن بحث السوق يظهر أن الإنتاج الزائد سيقابله مبيعات متزايدة. وهذا مهم جدا اذا  كان سيساعد على سداد القرض. ويفضل أيضا أن توضح ما الذي سيحدث لو أن الأرصدة لم تكن متاحة بالكامل

مثال يوضح استخدام ارصدة القرض وكيف تغطيه الأصول

الأصول التكلفة مصادر الأرصدة
نقدية 40,500 ريال مدخرات شخصية
حسابات واردة 5,000 من الأرباح
المخزون 6,000 ائتمان البائع
عربة النقل 12,000 ممتلكة حديثا
ماكينة تعبئة 150000 شراء بالتقسيط
مكتب وكراسى 900 ملكية جديثة
آلة حسابية 80 نقدية شخصية
كمبيوتر شخصي 3,000

مدخرات شخصية

هذا النوع من الجداول يمكن استخدامه لإظهار كل الأصول التي يمكن استخدامها في المشروع، كم المبلغ المستثمر الذي تتطلبه كل منها ومصدر هذا الرصيد لتمويلهم. ويمكن عمل كشف استخدامات أرصدة القرض وهي عبارة عن ملخص لا يتعدى الصفحة الواحدة وفي هذ الكشف توضح الآتي

استخدامات أرصدة القرض

      نشر أرصدة القرض –

شركة الأمل العالمية ستحتاج الى مبغ يصل الى 25000 ريال كرصيد قرض لشراء ماكينتين

 كشف توزيع الأرصدة –

أ‌-     الماكينات المطلوبة هي :

1-  ماكينة تسطير ورق بولارد 7000 ريال

2-  ماكينة كراس بولارد 13000 ريال عماني

ب‌- المبلغ المتبقي 5000 ريال سيستخدم في تسويق المنتجات الجديدة وتشارك في دفع القسط الأول

جـ- وهذه الماكينات سينتج عن استخدامها 20% زيادة في حجم المبيعات بقيمة متوقعة 4000 ريال في السنة مع زيادة في صافي الربح تكفي لسداد القرض والفائدة خلال ثلاث سنوات بها من ربح %15

كما نلاحظ هذا الكشف مختصر وواضح وسهل الفهم. وهذه البيانات يجب ان تكون متاحة لأي مسئول عن القروض. والذي يقوم بفحص طلبك. لو أن هذه المعلومات غير منظمة ويمكن الرجوع اليها دائما،طلبك سيرفض لسبب بسيط هو أن المستندات الداعمة لما تقوله غير موجودة

:متطلبات المبنى

اذكر المباني التي تحتاج الى شراءها وأيضا متطلبات مكان العمل من مرافق ،أرضيات، مكاتب أو أي تجديدات أو تحسينات لو أن المكان مؤجر

:الأجهزة والتوريدات المطلوبة

أوصف الآلات المطلوبة، التركيبات، والتوريدات المطلوبة. وأذكر أيضا تكلفة التركيبات ومن الذي يقوم بها وأين تم الشراء

:المخزون المطلوب

أذكر المخزون الأولى شاملا مستوى الجودة، الكمية … إلخ.

:المواد الخام المطلوبة

حدد ماهي المواد الخام المطلوبة واذا ما كانت متاحة، تكلفتها ونوعها.

:وسيلة الإنتقال المطلوبة

أذكر النوع – الموديل – الحجم واذكر التكلفة واذا ما كانت ملك أو إيجار.

  : ج  – البيان المالي الصوري

الغرض من عمل هذا الكشف هو أن تظهر للمستثمرين أنك قد درست سوقك جيدا وتأكدت من تناسب التكلفة مع الإرباح المحققة من السوق. وبما ان المشروع الجديد ليس لها سجل لتتبعه ، فإن هذا التحليل يجب ان يكون شاملا، ناقدا، منطقي ومحتملا وليس ممكنا. وأي عدم توافق في أي جزء ستكشف في الحال وتترك انطباع سييء عند المستثمرأو المقرضين والذين سيفقدوا الثقة فيما تعرض مهما كانت مزاياه. وهناك خمسة كشوف متوقعة التي يجب أن تشملها أي خطة عمل وهي:

  كشف تدفق النقدية –

 كشف توقعات الإيرادات خلال اثنى عشر شهرا –

 كشف توقع إيراد ثلاث سنوات –

 تحليل نقطة تساوي المنصرف مع العائد –

  الميزانية العمومية الصورية –

ان هذه الكشوفات هي التي يطلبها معظم المقرضين. ويجب أن تقدم بالترتيب الموضح أعلاه لأن كل واحدة تبني على أساس التي سبقتها

 ملحوظة: عند عمل التوقعات المالية لا يكون صاحب المشروع لديه كل المعلومات الضرورية. وذلك فإن الإفتراض هو السبيل الوحيد. تأكد من إنك ذكرت كل الإفتراضات المحتملة في وضع تنبؤاتك. وهذه التنبؤات يجب أن تكون على أساس : معدل التضخم، زيادة تكاليف المعيشة، تكلفة زيادة البضائع، زيادة الإيجار، وتذبذب الفائدة المبدأية.

بيان صحفي: 30 مايو 2012

بيان صحفي: 30 مايو 2012

وقعت الشركة العمانية الهندية للسماد ( أوميفكو ) إتفاقية استشارات إدارية و تأهيل و توجيه مع الجزيرة للتدريب (ضمن شركة الجزيرة للحلول البرمجية) و إنسبايرد سولوشنز، وذلك بناء على التزامها بالابتكار في استخدام مبادرات المسؤولية الاجتماعية بإطلاقها مشروع “الخلية”. وهو مشروع مسرع وحاضنة أعمال موجهة نحو ريادي ومبادري الأعمال تعمل على مساعدتهم بإطلاق القدرات الكامنة لدى الشباب العماني لتقديم مساهمات قيمة في تطوير وتحديث الاقتصاد المحلي وذلك من خلال نظام مبني على أسس منهجية وأساليب مدروسة كما هو مبني على الشمولية والإبداع والحرفية.

يعتبر مشروع “الخلية” أول مبادرة من نوعها في السلطنة تقودها شركة من القطاع الخاص، حيث يتم غمس المشاريع التي يملكها ويديرها رواد الأعمال العمانيين في بيئة تسريع و تطوير و إحتضان أعمالهم، ويتبع ذلك منحهم التمويل الأساسي لإطلاق أعمالهم في بيئة داعمة تعتمد على التدريب والتوجيه والإرشاد المستمر من قبل خبراء مختصين.

وقد خصصت اوميفكو مبالغ لتمويل المشاريع المؤهلة للإلتحاق بالخلية بمنح تأسيسة، وتركز المبادرة في المقام الأول على المنطقة الشرقية. وسيتم تنفيذ البرنامج بالتعاون مع أ. شريفة بنت مسلم البرعمي، صاحبة شركة الجزيرة للحلول البرمجية ومستشارة في شؤون تطوير ريادة الأعمال والتدريب، ومع أ.بيل كروو، صاحب مؤسسة انسبايرد سولوشنز وهي مؤسسة إستشارات للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وقد تم التعاقد مع الاستشاريين لضمان الالتزام ليس فقط  بأفضل الممارسات الدولية في مجال تطوير المناخ المواتي لريادة الاعمال، ولكن أيضا أن يتم نقل الخبرات والمهارات بشكل فعال لإدارة فريق الخلية وذلك لضمان الإستدامة للبرنامج.

سيقوم برنامج المشروع باستضافة الندوات وتخطيط الأعمال في كل من صور ومسقط من أجل تحفيز المبادرين والتعرف على أصحاب المشاريع الأكثر التزاما بالأفكار التجارية و الأكثر قدرة على البقاء. وسوف تخضع تلك المشاريع لعدة أسابيع من التدريب والتوجيه المكثف بنظام (الغمر بالتدريب المستمر) في “معسكر ريادة الأعمال”  لصقل أفكار أعمالهم إلى خطط عمل ملموسة قابلة للتنفيذ والإستدامة. وفي نهاية  “المعسكر” سوف يتم منح أصحاب المشاريع الواعدة تمويل تأسيسي من رأس المال اللازم للبدء بالمشروع. مع إستمرار التوجيه من الخبراء والرصد خلال المراحل الاولى الحرجة للمؤوسسات المبتدئة.

وقد علق الرئيس التنفيذي لشركة اوميفكو الفاضل أحمد بن علي العوفي، أن “مشروع الخلية هو المبادرة الأساسية لرؤية المسؤولية الاجتماعية لشركة اوميفكو والتي من خلالها نسعى على صنع تغيير حقيقي ومستدام لرواد الأعمال العمانيين ولخلق تأثير حقيقي في سوق العمل المحلي من خلال دعم المشاريع التجارية متناهية الصغر أثناء مرحلة النشئ وهي احرج مرحلة من عمر اي مشروع.” وأضاف “نحن سعداء جدا أن يكون التعاون مع خبراء متخصصون في هذا المجال، وبالأخص كون الخبراء محليون ونعتبرهم جزءا لا يتجزأ من الفريق”.

وقال الفاضل قاسم البلوشي، مدير المسؤولية الاجتماعية بشركة أوميفكو “نتطلع بأن يصبح مشروع “الخلية” من المبادرات التي يشار لها بالبنان في دعم ريادة الأعمال وخلق فرص حقيقية و مستدامة لرواد الاعمال العمانيون” مضيفا “نحن سعداء لإطلاق هذا المشروع الذي طال انتظاره، ومتحمسون إلى العمل معا بالتعاون مع شركائنا كخلية نحل واحدة”.

Welcome to the CELL Business Incubator

Press release:  June 2nd , 2012

OMIFCO Launches Its Micro-Business Incubator, the “CELL” Project

Sur – The Oman India Fertiliser Company (OMIFCO) continued building on its commitment to innovating in the use of Corporate Social Responsibility initiatives by signing a consultative and management agreement for its latest initiative: the “CELL” business accelerator/incubator project. The signing ceremony took place on Wednesday May, 30th at OMIFCO headquarters in Sur.

The “CELL” is considered the first initiative of its kind in Oman to be led by the private sector, where businesses owned and managed by Omani entrepreneurs are immersed in an accelerating environment and incubated virtually; this is followed by the granting of seed funding to launch their businesses under close coaching and mentoring from the “CELL” team.

OMIFCO has allocated a sizeable amount from its CSR funding to finance grants to qualified entrepreneurs, primarily from the S. Sharqiya region. The grant program will be implemented with the assistance of two local Omani companies specialized in the development of small business and entrepreneurs. Al Jazeera Training, (an AlJazeera Technical Solutions company),  founded and run by entrepreneurship development consultant Sharifa Al Barami, and Inspired Solutions (an SME consultancy) founded by American William Crew.  The consultants have been contracted to ensure not only adherence with international best practices but also that skills are effectively transferred to the CELL’s management team.

The project program will host business planning seminars in Sur and Muscat in order to inspire, motivate and identify the most committed entrepreneurs with the most viable business ideas. Those entrepreneurs will then undergo several weeks of intensive training (immersion & coaching) as they refine their business ideas into concrete business plans. At the end of the intensive, entrepreneurship “boot camp”, the most promising entrepreneurs will be awarded start-up capital in the form of grants. The winning entrepreneurs will then receive continued expert mentoring and monitoring during the critical start-up phases of their new companies.

OMIFCO’s CEO, Ahmed Ali Nasser Al Awfi, commented that “the CELL project is a core initiative to OMIFCO’s CSR vision in making real and sustainable difference to Omani entrepreneurs and in promoting a real impact in the local labor market through supporting micro-businesses at the very crucial stage of the business growth. We are very delighted to be collaborating with experts in the field and consider them part of the team not an external contracted party”.

“The CELL project is set to become a real change-maker in the field of promoting entrepreneurship and supporting entrepreneurs in Oman” said Qasim Al-Balushi, OMIFCO’s CSR manager, adding “We are happy to launch the long awaited project, and are all geared to working together synergistically with our partners as one bee hive on the CELL”.