لماذا يتخذ المدير الجيد قرارات سيئه ؟


undefined

ما هي الأسباب الرئيسية التي تجعل المدير يتخذوا قرارات سيئة؟

السبب الأول من المعتاد ان يميل القادة إلى الاعتماد على الخبرة السابقة التي تبدو لهم مفيدة لنجاحها فى السابق، ولكن ذلك في الواقع يكون خطر فى بعض الأحيان. نحن نتحدث دائما عن اهميه الخبرة و فائدتها فى كثير من المواقف و عند إتخاذ القرارات. أعتقد أننا نبالغ ، لأن الخبرة السابقه التى نفعت فى أتخاذ قرار سابق ليست بالضروره تناسب الوضع الحالى . قد تكون مفيده ولكن إستخدامها بطريقة لا تناسب الموقف يجعلها غير مفيده ويمكن ان تكون خطره فى الموقف الحالى.

والسبب الثاني له علاقة مع المصلحة الذاتية. معظم الناس لا يدركون ان المصلحة الذاتية تعمل على مستوى العقل الباطن. فى بعض الأحيان يتخذ قرار بوعى أو دون وعى معتمدا على المصلحة الذاتية ويتخذ القرار بما يناسب مصلحته الشخصيه فى الاساس.

و السبب الثالث هو ما نسميه اتخاذ احكام مسبقة. قد يتخذ المدير حكم مسبق عن مهمه ما او موقف معين. قد يكون هذا الحكم  في بعض الأحيان خطأ. أعتقد أنه من الخطربناء قرار على أحكام مسبقة – يقرر المدير شيئا في وقت مبكر ويصمم عليه ويجبر الكل على الالتزام به مهما كان خطأ و يرفض الإستماع لاى راى آخر.

السبب الرابع هو ما نسميه الإرتباط – الإرتباط بأشخاص أو أماكن أو أشياء. على سبيل المثال، تعمل المنشاه على الإنتقال الى مكان أفضل, وتغيير بعض المعدات, و التخلص من بعض العماله . سوف يعتمد جزء من هذا التغيير على مدى قدرة الرئيس التنفيذي وغيره من أعضاء الفرق التنفيذية في المنشأه الذين يرتبطوا بالمكان والموظفين الذين عملوا معهم لفتره طويله . انهم ذاهبون لبيع المعدات و التخلص من بعض العماله التي تدربت على إيدهم وعملت معهم لفترات طويله؟ اى قرار يتخذه هؤلاء قد يتأثر بارتباطهم بالمكان و العاملين وقد يكون ضد مصلحه المنشأه او لا يحقق النتائج المرجوه.

بعض الطرق التي يمكن للمدير بها تجنب اتخاذ قرارات سيئة؟

أول شيء نحن بحاجة إلى الاعتراف بأن هناك تحيز فى داخلنا في كل حالة تجاه الأشخاص و المواقف المختلفه. ليس هناك موضوعية كامله. ينبغي على المدير للحد من اتخاذ قرارات سيئة هى مصارحه نفسه قائلا: “حسنا، أنا أعرف أن هناك تحيزات محتمله داخلى مختلفه الاشكال. دعونا نحاول تحديد ما هي ” لتتخلص منها عند إتخاذ القرارات ونتجنب القرارات السيئه.

الثاني هو تجنب الوقوع فى فخ ” فريق نعم” الذين يؤيدوا ما تقوله على طول الخط. على المدير استدعاء اشخاص و مصادر بيانات مختلفه على طاوله الحوار.إنك تحتاج  ” فريق لا ” وهم الذين يعارضوا او يناقشوا القرارت المقترحه ,و الإستفاده بآرائهم و معلوماتهم . يجب ان تعطيهم بعض السلطات ليعرضوا آرائهم بصدق و دون خوف. خذ هذه الآراء فى الإعتبار وضعها امام عينيك عند إتخاذ القرار.

تذكر : إن هذه الأسباب تنطبق علينا كبشر. علينا إستيعاب هذه الأسباب لنتجنب الوقوع فى خطأ إتخاذ قرارات خاطئه.

المصدر: د. نبيهه جابر

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s